تقرير : الإتحاد يقرر إنهاء دفعة رومان رينز الحالية

Roman Reigns Admits Defeat to Finn Balor
لا احد يشك في قدرات رومان رينز الجسدية و هذا الشيء الذي جعله مختارا من قبل فينس مكمان ليكون الواجهة لسنوات و قد بدأ العمل بهذا القرار منذ السنة الماضية حين حقق اللقب الأول في السيرفايفر سيريس حين هزم دين أمبروز. فوزه باللقب في الراسلمينيا 32 على حساب تربل ايتش فتح بابا من التكهنات حول مستقبل رومان رينز حيث كان من المتوقع ان يبقى بطلا إلى غاية السمر سلام كأقصى تقدير، و هذا كان قبل خرقه احد سياسات الإتحاد و إيقافه لمدة 30 يوم.
و قد نشرنا لكم تقارير عديدة سابقا حول وضعية رومان رينز من بينها السيناريهو الذي كان يعده فينس مكمان لتخليص رينز من مأزق الإيقاف و جعلها ضمن عروض الأسبوعية و لكن اكتشفنا لاحقا ان هذا التخطيط لم يعد موجود ليخسر هذا المصارع مرتين بالتثبيت في الباتل جرواند ضد امبروز و في عرض الرو الماضي ضد الصاعد الجديد فين بالور
مبارة الثلاثية في الباتل جرواند كانت بين ثلاثي الشيلد السابق و قد اندهش الجميع حين ثبت دين امبروز خصمه رومان رينز و زادت دهشة الجميع حين انهزم مرة أخرى بالتثبيت ضد فين بالور ليخسر مواجهة حقيقية ضد سيث رولينز في السمر سلام على اللقب الجديد 
خسارة رينز بشكل نظيف في عرض الرو الماضي يؤكد على شيء واحد هو تخلي الإتحاد عن جميع المخططات السابقة و من بينها مواجهته لسيث رولينز في السمر سلام و يوجد عدة أسباب لذلك
فينس مكمان اصبح غير مستعد لدفع برومان رينز إلى الأمام و قد نشرنا تقارير تؤكد استياء مكمان من تصرف رينز الأخير و خسارته مرتين خلال عرضين متتالين و بالتثبيت يؤكد على أن هناك صرف نظر عن هذا المصارع "مؤقتا"
بعض التقارير تؤكد أن المسؤولين داخل الإتحاد قرروا إيقاف دفعة رومان رينز و انهائها و قد يكون هذا عقاب آخر يضاف للإيقاف لمدة 30 يوم. و لا يعني انتهاء الدفعة انه لن يكون في مباريات كبرى بل بالعكس و لكن نهايات أغلب المباريات سوف تكون بهزيمته و أيضا ابعاده " مؤقتا " عن اللقب العالمي و الذي سوف يكون بالور احد المرشحين للفوز به و انتصاره الاخير على رينز كانت فرصة كبيرة لصعوده السلم نحو القمة 
و يبقى السؤال : هل سيواصل المسؤولين اعتماد نفس الطريقة في التعامل مع رومان رينز ؟ 
الجواب هو ان رينز سوف يبقى بعيدا عن اللقب الجديد و هذا حقيقة و لكن للاسف سوف يواصل رينز خسارته للمباريات إلى حين اقتناع المسؤولين من جديد و التخلص من آثار العقاب 
الإشكال الحقيقي أن رومان رينز تم الدفع به كالمصارع الأول المحبوب للجماهير و لكن ردة فعل الجماهير الأخيرة عليه جعلت خسارته سهلة بالنسبة للمشجعين لأن غالبيتهم لا يريدون مشاهدته و بقي الحل الوحيد في تحويل رومان لمكروه  و لكن تجربة رومان رينز يبدو أنها انتهت في الوقت الراهن.

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة