أكادمية سيث رولينز للمصارعة ترد على حادثة موت جوناه سنايدر

موت جوناه سنايدر
لا تزال حادثة موت المصارع الشاب جوناه سنايدر مؤثرة لدى الجميع خاصة أصدقائه و عائلته و لكن هذه الحادثة قد تكون مزعجة لسيث رولينز و صديقه برايف خاصة أن المشكل حدث أثناء تدريبات جوناه في الأكادمية و ربما قد تكون هناك مساءلة قانونية حول أسباب الموت 
بالنسبة للحادثة فإن الأحداث تقول أن سنايدر كان يتدرب مع 8 مصارين آخرين و فجأة بدأ يشعر بنفسه مريض، الأطباء طلبوا منه التوقف و اخذ قسط من الراحة و لكن حالته الصحية تدهورت مما اجبر طاقم الطبي للأكادمية الإتصال بالإسعاف لنقله للمستشفى.
حسب تقرير لموقع The Quad-City Times حيث طلبوا من سيث رولينز توضيح ما حصل في حادثة موت جوناه ووجه لهم بيان الأكاديمية على تويتر، وينظر أدناه:
" ومن بالغ الحزن أن نعترف وفاة طلابنا، جوناه سنايدر. حضر جوناه أول ليلة من لدينا قبل أسبوع. بعد أن شارك لفترة وجيزة في تدريبات اللياقة البدنية مع زملائه سقط فجأة بالمرض. و تمت دعوة موظفي الطوارئ وتم نقله جوناه إلى المستشفى. توفي في الطريق. ولم تتحدد سبب الوفاة.
كان جوناه يحب مصارعة المحترفين وفي الختام أردنا أن أترككم مع كلماته. وفيما يلي مقتطفات من مقال يونان تحده لطلبه لمدرستنا. كل أفكارنا هي مع الأسرة جوناه والأصدقاء لأنها تذهب من خلال هذا الوقت الصعب بشكل لا يصدق.

(أنا أعيش، والتنفس، والنوم، وتناول الطعام المصارعة. انها في دمي. أريد أن تعلم هذا حتى أتمكن من السفر في العالم و أضع ابتسامة على وجوه الناس. أريد أن نمنحهم الأمل أو شيء يؤمنون به.) " 


شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة