انتقادات كبيرة من بعض النجوم بسبب ظهور ساشا في عرض الرو الأخير

ساشا بانكس رو
ساشا بانكس و التي كانت من المفترض أن تغيب عن العروض لمدة شهر بسبب الإصابة التي تعرضت لها، عادت في عرض الرو الماضي و قدمت فقرة كلامية تتحدث فيها عن مسيرتها داخل الإتحاد و عن ثورة الديفاز السنة الماضية. أغلب المحللين لم يتابعوا ما قالته ساشا بانكس بقدر ما تابعوا الإحساس بالانهزام و اقترب الإعتزال بسبب الإصابة. هناك بعض المتابعين الذين لاحظوا ان هناك تقليد لإحساس براين عندما قدم اعتزاله في بداية هذه السنة و هو أمر سيئ حسب بعض الآراء التي اختلفت في انتقاد هذه الفقرة الكلامية و انتهت مع زاوية سيئة بدلا من ذلك.
منذ نهاية عرض الرو و بدأ بعض رواد المواقع التواصل الإجتماعي في مقارنة ما فعلته ساشا بانكس بنفس الطريقة التي قام بها مارك هنري قبل سنوات حين حظي بمبارة على لقب الإتحاد حيث قام هذا الأخير بخداع الجميع بأنه قرر الإعتزال ثم إعتدى على سينا. و الآن الأمر مختلف و السبب أيضا مغاير لأن هذا الخطاب فيه تهجم كبير على بعض المصارعين الذين اعتزلوا فوق الحلبة بسبب الإصابة مثل ايدج و كيد الغائب منذ سنة بسبب الإصابة في الرقبة و أيضا براين الذي يشعر باليأس بسبب عدم السماح له بالعودة. 
الانتقاد ربما لن يطال ساشا بانكس لأنها هي تقوم بدورها، و لكن كل الانتقاد منصب على المسؤولين و فريق الابداع بسبب الاتجاه نحو المس من كرامة بعض النجوم 

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة