كودي رودز يعلق على رحيل المصارع الشرفي دراكس شاداو

دراكس شادو

صحيح أن هناك مساعدة كبيرة من المسؤولين من أجل إدخال الفرحة في قلوب الأطفال المرضى، حتى أن المصارعين ملتزمون بتحقيق أماني لبعض منهم و ذلك لمساعدتهم للتغلب على المرض و لكن للاسف أحيانا يكون الموت أقرب لهم من الشفاء و الكل يتذكر الطفل الصغير كونور و الذي خلف موته ألما و حسرة داخل صفوف المصارعين و قد تم تكريمه بدخول قاعة المشاهير سنة 2015.

طفل آخر تم الاعتناء به و هو إليجاه مانفيل و الذي أمضى عقد مصارع شرفي السنة الماضي تحت إسم دراكس شادو مع المصارع الكبير كودي رودز و بتواجد السلطة ستيفاني و ايتش.
و قد تم نقل هذا الطفل في فترة سابقة إلى المستشفى بعد تدهور حالته الصحية و علق كودي رودز على هذا الخبر 
و يعاني إليجاه من مرض السرطان عافانا وإياكم الله منذ أن كان عمره 3 سنوات و استمرت مرحلة المقاومة و محاولة التغلب على المرض إلا أن الموت كان الأقرب إليه ليخلف حزنا كبيرا لدى المسؤولين و خاصة كودي رودز الذي غرد قائلا في حسابه على تويتر : 
2007-2017 
" الشكر لكم إيليا. علمتني شجاعة.

(أنا أعلم أن هناك رعاة البقر معين في انتظاركم في السماء ...)

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة