هل يزال المسؤولين يفكرون في روندا روزي رغم الخسارة ؟

روندا روزي و ذا روك الراسلمينيا 31

روندا روزي نجمة الفنون القتالية المختلطة و التي كان لها ظهور سابق في الراسلمينيا 31، بقيت بعيدا عن فكرة تجربة لحظة الراسلمينيا من جديد رغم الاشاعات العديدة السابقة حول إمكانية مواجهة ستيفاني مكمان و لكن يبقى كل هذا غير واقعي خاصة بعد خسارة روندا روزي الأخيرة في عرض UFC 207 و هو ما يزيد من تعقيد وضعيتها و قد تم تسريب خبر ان المسؤولين داخل اتحاد wwe لم تعد لهم رغبة في اعادتها من جديد.

لكن هذا الاحتمال أيضا يبقى بعيدا لأن مهما حدث لهذه المقاتلة من خسارة فإن الرغبة لا تزال قائمة و ذلك لشهرتها و إمكانية جلب عدد كبير من المشاهدين من محبي الفنون القتالية المختلطة.
إضافة إلى روندا روزي لا يزال كونور ماكغريغور أيضا تحت أنظار المسؤولين إلى أن يقع الاتفاق.

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة