“آم جي آف” يكشف عن ردة الفعل التي حصلت وراء الكواليس حين رحل كودي رودز

0

كودي رودز كان من بين الأشخاص الذين ساهموا في تأسيس إتحاد النخبة سنة 2019 حيث نجح إلى جانب بقية الإداريين في جعل العروض الأسبوعية و الشهرية لها مشاهدة محترمة.

مع توتر علاقته بالمسؤولين هناك قرر كودي رودز الرحيل و العودة إلى WWE في الراسلمينيا 38 حين واجه سيث رولينز و هزمه و كان حدثا بارزا استحق أن يتوجه بالجائزة لهذه السنة.

“آم جي آف” تحدث للصحفي اريال حلواني عن الردة الفعل التي حصلت وراء الكواليس حين سمعوا برحيل كودي حيث قال أنه من الناحية الإيجابية استقبل الجميع الخبر بشكل محترف من يذهب سيترك مكانه لشخص آخر ليستحق هذه الفرصة.

“ليس بشكل إيجابي بمعنى أنه ،” ياي ، كودي ذهب “، ولكن بشكل إيجابي بمعنى أننا جميعًا مصارعون محترفون وما يحدث عندما يغادر شخص ما ، فإنه يفتح المجال أمام الفرص لشخص آخر ليصعد إلى الواجهة. عندما تغادر الأسماء الكبيرة ، تصعد الأسماء الكبيرة. هذه هي الطريقة التي يعمل بها هذا العمل … أعتقد أن الأشخاص الذين كانوا أصدقاء مع كودي كانوا حزينين لرؤيته يتقدم على المستوى الشخصي ، لكن هذه رياضة تنافسية للغاية “.