تسريبات : لماذا لا نشاهد حرية في تقديم البروموهات خلال العروض ؟


عندما نقول حرية في تقديم البرومو أو المشهد فوق الحلبة يتبادر إلى أذهاننا أسماء كبيرة في هذا المجال مثل روك و أوستن و هوجان حيث يتم السماح لهم بالتكلم بحرية مع التركيز على بعض النقاط.
في السنوات الماضية لم نعد نشاهد هذه الحرية بل أصبح كل شيء مكتوب بشكل محدد و يجب على المصارع الإلتزام بها و هو أمر أصبح روتني نشاهده أسبوعيا في العروض
مايك جونسون تحدث عن سبب واضح قد جعل الإتحاد يمنع حرية التحدث فوق الحلبة حيث قال : ” “لا أعتقد أن هذا سوف يتغير. فهم يركزون على توقيت كل جزء ، ويتم حظر الكثير من الأشياء وتصنيفها من الناحية الفيزيائية بحيث تعرف الكاميرات والإنتاج أين هم بحاجة إلى الذهاب. أنا لا أتوقع منهم منحهم الفرصة لحرية أكبر”. “قد تحصل مواهب معينة على مهلة للتحدث من القلب ونوع من الشعور بالأشياء ولكن هذه نسبة صغيرة جدًا مقارنة بالجدول بأكمله”.
من الواضح أن مايك جونسون يدرك جيدا أن التوقيت قد يلعب دورا مهما في عدم السماح لبعض المصارعين بالتحدث لفترة و ذلك لضيق الوقت و أيضا سلاسة عمل الموظفين بعد نهاية المصارع حديثه.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد