خسارة واحدة ضد نجم بارز أنهت مسيرة الوحش برون سترومان

بداية برون سترومان لم تكن صعبة بما أن فينس مكمان اختاره ليكون العملاق الذي سيعوض بيغ شو و مارك هنري و بدأ بالحصول على دفعة تلو الأخرى أمام نجوم بارزين.

سترومان وصل إلى حد مواجهة الوحش بروك ليسنر في عرض نو ميرسي سنة 2017 لكنه تعرض لهزيمة خسر فيها اللقب لكن الدفعات لم تنتهي و عاد مجددا لمواجهة ليسنر في عرض كراون جول 2018 على لقب اليونيفارسيل المعلق.

فينس روسو تحدث في بودكاست أخير كيف أن خسارة سترومان هذه المواجهة ألحقت به أضرار كبيرة على مسيرته حيث كان من المفترض أن يفوز و يصبح نجم بارز لكن فينس كان له رأي آخر و خير ليسنر عليه.

فينس روسو أضاف أن الجماهير بهذه الخسارة فقدت إيمانها و أملها بالوحش برون سترومان لأن هزيمة أخرى أضرت كثيرا بشخصيته و جعلته يتراجع خطوات كثيرة للوراء و خسر بذلك مسيرته بأكملها.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد