غياب أندرادي عن نزال الرامبل قد يكون مؤشر لاستمرار وضعه السيء

منذ اقالة بول هيمان من إدارة عرض الرو تعرض النجم الميكسيكي أندرادي إلى التهميش المستمر حتى بعد انفصاله عن زيلينا و أنجل غارزا ليختفي تماما عن العروض التلفزية الأسبوعية.

أندرادي لا يزال حرا حيث لم ينتمي إلى أي علامة تجارية منذ الدرافت الماضي، و هو ما يؤكد تأزم العلاقة مع المسؤولين خاصة بعد طرح أفكار عديدة لإعادته مجددا للعروض.

في تحديث أخير كشف موقع Fightfull على أن وضع أندرادي يزداد سوءا بما أنه لم يقع اختياره حتى ليكون بديلا في نزال الرويال رامبل على عكس مورفي و سيدريك اللذان تم اختيارهما في حالة حدث تغيير في اللحظات الأخيرة مثل حصل مع أوتيس.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد