لماذا لم يحقق شون مايكلز بطولة الإتحاد مرة أخرى قبل الإعتزال ؟

شون مايكلز من بين الأسماء الاسطورية في عالم المصارعة الحرة رغم أنه لم يفز بعدد كبير من الألقاب إلا أنه رسخ إسمه بشكل كبير إلى غاية اعتزاله سنة 2010.

آخر لقب حققه شون مايلكز هو بطولة الزوجي مع جون سينا سنة 2007 و آخر لقب رئيسي فاز به كان سنة 2002 حين فاز ببطولة العالم للوزن الثقيل داخل غرفة الإقصاء.

شون مايكلز قبل اعتزاله دخل في عداوة كبيرة ضد أبطال الإتحاد راندي أورتن ثم جون سينا لكن له يحقق اللقب إلى غاية اختيار الإعتزال في مهرجان الراسلمينيا 26 أمام الأندرتيكر.

الحكم السابق مايك تشيودا كشف في تصريح أخير على أن سبب اختيار جون سينا كبطل باستمرار على حساب شون مايكلز كان لأن سينا محققا لمبيعات كبيرة في تلك الفترة و كان صفقة مربحة للإتحاد على عكس شون مايكلز الذي كان من الممكن أن يبقى بطل لفترة قصيرة و لا يرغب في السفر كثيرا.

“بالنسبة لي ، فإن جون سينا وشون مايكلز مذهلين ، لا تفهموني بشكل خاطئ ، لكن في ذلك الوقت كان جون سينا في القمة لبعض الوقت. فهل فوجئت بأنهم لم يعطوها لشون؟ شون لن يركض لمدة عام أو ستة أشهر أخرى باللقب ، لا أعتقد أنه يريد السفر كثيرًا في ذلك الوقت ، “

لذلك كان لا بد من البقاء في جون سينا، لأنه كان البائع الأول في بيع البضائع ، فقد دفعوا سلعته بشكل هائل. كانت الشركة تجني المال. عليك أن تذهب مع … من هو الرجل الذي يكسبك المال من السلع ، وأشياء من هذا القبيل ، في المستقبل. انت تعلم ما اقول؟ إنه قرار يأتي من القمة ، من فينس “.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد