5 أسباب لماذا يجب أن يواصل رينز الإحتفاظ ببطولة اليونفارسيل إلى غاية الراسلمينيا 38

تمكن رومان رينز من الفوز ببطولة اليونيفارسيل السنة الماضية حين هزم برون سترومان و ذا فيند في نزال ثلاثي و تحول على إثرها للشخصية الهيل مع الاحتفاظ باللقب.

حقق رينز رقم جديد قبل أسابيع حين وصل إلى 300 يوم مدة احتفاظ ببطولة اليونيفارسيل من مجموع المرات التي فاز بها بالحزام و ربما هذا العدد قد يرتفع مستقبلا.

يمتلك بروك ليسنر الرقم القياسي لقرابة السنتين لذا ليس غريبا أن يحاول فينس مكمان تحطيم هذا الرقم و يكون رينز هو الشخص المناسب لذلك و ذلك عن طريق ابقاءه بطلا إلى غاية الراسلمينيا 38 لأسباب عدة من بينها :

#1 لا يوجد نجوم جاهزين لحمل بطولة اليونيفارسيل
هذه المشكلة الكبيرة التي لاحقت بطولة اليونيفارسيل منذ الإعلان عنه سنة 2016 حيث أن كل من حمل هذا اللقب كان من بين الأسماء البارزة دون استثناء.

ربما أقل قيمة من بينه هؤلاء الاسماء هو برون سترومان الذي فاز السنة الماضية باللقب بسبب انسحاب رومان رينز و استطاع هزم جولدبيرج لكن حاليا رينز يستطيع أن يبقى البطل كما يشاء.

حاليا في روستر السماكدون لا يوجد أشخاص قادرين على تحمل هذه المسؤولية خاصة بالنسبة للذين يؤدون الشخصية المحبوبة مع ابتعاد دانيال برايان سيبقى رينز بطلا لفترة أطول إلى غاية صنع نجم جديد قد يكون بيغ إي و ربما يحدث ذلك في الراسلمينيا 38.
اضغط 2 في الاسفل لمواصلة قراءة المقالة

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد