هل تم مخادعة الجميع بالجدال الذي حصل بين ليسنر و مكمان بعد الراسلمينيا 34 ؟

15 أبريل 2018


أشار موقع المصارعة العربية قبل أسابيع في تقرير حول الجدال الذي حصل بين رئيس الإتحاد فينس مكمان و الوحش بروك ليسنر.
رغم أن الأمر بدا في البداية غير معلوم و تضاربت الأخبار حول سبب انفعال بروك ليسنر إلى حد قذف اللقب على الحائط.
الصحفي براد شيبارد نشر في تقريره اليوم على أن كل ما حدث مجرد سيناريهو بين ليسنر و فينس مكمان تم اخفاءه عن الجميع حتى عن شاين مكمان الذي تدخل في الموضوع. و فسر هذا الصحفي سبب مخادعة الجميع بهذا الجدال هو حتى تتحدث عنه الوسائل الإعلامية لتضليلهم حول ما يحدث وراء الكواليس.
و تجدر الإشارة أيضا إلى أن نزول الدماء من رأس رومان رينز كان متفقا عليه مما و لا يعتبر سببا لغضب لفينس مكمان مثل ما تم الإشارة إليه في التسريبات.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


اشترك بالنشرة البريدية للموقع

أدخل بريدك الإلكتروني للإشتراك في هذا الموقع لتستقبل أحدث المواضيع من خلال البريد الإلكتروني.

انضم مع 4 مشتركين

التخطي إلى شريط الأدوات